Accessibility links

قتلى وجرحى بتفجيرات انتحارية في دمشق


مخلفات تفجير سابق في دمشق

قتل 18 شخصا وجرح آخرون في تفجير انتحاري استهدف صباح الأحد ساحة التحرير، شرق العاصمة دمشق، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية أن بين القتلى في ساحة التحرير مدنيين وعسكريين، مشيرا إلى إصابة ما لا يقل عن 15 آخرين بجروح.

وأفاد التلفزيون الرسمي السوري في شريط عاجل بأن الجهات المختصة لاحقت ثلاث سيارات مفخخة وتمكنت من تفجير اثنتين منها، في مدخل مدينة دمشق وحاصرت الثالثة في ساحة التحرير "فقام الإرهابي بتفجير نفسه"، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) عن مصدر في قيادة الشرطة أن أول سيارتين انفجرتا على طريق المطار مقابل كلية الهندسة الكهربائية والميكانيكية وجامع بلال الحبشي فيما انفجرت الثالثة في ساحة الغدير في حي العمارة.

وأشار المصدر إلى أن التفجير الذي وقع في ساحة الغدير أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وبرغم بقائها في منأى عن المعارك العنيفة والمدمرة التي شهدتها مدن سورية كبرى، استهدفت العاصمة ومحيطها خلال السنوات الماضية عدة تفجيرات دامية أودت بحياة العشرات.

وفي منتصف آذار/ مارس الماضي قتل 32 شخصا في دمشق جراء تفجيرين انتحاريين لم تتبن أية جهة المسؤولية عنهما.

وجاء ذلك بعد أيام على تفجيرين دمويين تسببا بمقتل 74 شخصا في أحد أحياء دمشق القديمة وتبنتهما هيئة تحرير الشام (تضم جبهة النصرة سابقا وفصائل إسلامية أخرى متحالفة معها).

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG