Accessibility links

فرار مئات المدنيين في شرق سورية


عائلة سورية نازحة من الرقة تصل إلى مخيم في قرية عين عيسى

فر مئات المدنيين من مدينتين يسيطر عليهما تنظيم داعش في شرق سورية، بعد سلسلة غارات أسفرت عن سقوط عشرات القتلى، وفق ما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان السبت.

وتشهد مدينة البو كمال ومدينة الميادين في محافظة دير الزور، وفق المرصد، "حركة نزوح واسعة" شملت حتى الآن "مئات المواطنين" الفارين إلى قرى في ريف المدينتين.

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية أن حركة النزوح هذه بدأت الجمعة وتتواصل السبت، مشيرا إلى أن بين النازحين أقارب مقاتلين من داعش.

وتستهدف طائرات التحالف الدولي ضد داعش، والطائرات السورية والروسية مواقع المتطرفين في محافظة دير الزور الحدودية مع العراق، والتي يسيطر داعش على الجزء الأكبر منها.

وقتل الجمعة حوالي 80 شخصا، وجميعهم من أفراد عائلات مقاتلي داعش، في غارات للتحالف الدولي، بحسب المرصد.

وكثف التحالف الدولي مؤخرا غاراته على مواقع داعش في سورية والعراق، خاصة منذ تبني التنظيم اعتداء مانشستر الذي أوقع 22 قتيلا.

وشكلت مدينة الميادين في الأشهر الأخيرة وجهة لعدد كبير من النازحين بينهم عائلات جهاديين، وتحديدا من محافظة الرقة المجاورة ومدينة الموصل العراقية.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG