Accessibility links

عشرات القتلى في قصف للنظام على الغوطة الشرقية


مدنيون يفرون من إحدى المناطق التي تعرضت للقصف في الغوطة الشرقية في الثامن من فبراير 2018

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن 71 مدنيا بينهم أطفال قتلوا الاثنين في قصف جوي ومدفعي لقوات النظام استهدف مناطق في الغوطة الشرقية قرب دمشق.

واستهدف القصف مدنا وبلدات عدة بعد تصعيد جديد لقوات النظام منذ مساء الأحد، حيث سجلت مدينة حمورية أكبر حصيلة بمقتل 20 مدنيا على الأقل جراء الغارات، فيما قتل آخرون في قصف صاروخي وجوي على مسرابا وسقبا وجسرين.

وأدى القصف أيضا إلى إصابة نحو 325 بجروح.

وكان المرصد قد أفاد في وقت سابق بمقتل 44 مدنيا، مرجحاً ارتفاع العدد "نتيجة وجود عشرات الجرحى والمفقودين تحت الأنقاض".

وتزامن القصف مع استكمال قوات النظام السوري تعزيزاتها العسكرية في محيط الغوطة الشرقية، وقال المرصد إن "التصعيد الجديد يُمهد لهجوم بري لقوات النظام".

وشهدت الغوطة الشرقية منذ الأسبوع الثاني من شباط/فبراير تصعيدا عنيفا تمثل بشن النظام عشرات الغارات التي أودت بنحو 250.

وتتهم الولايات المتحدة النظام السوري باستخدام غاز الكلور مرارا في هجمات نفذت في الآونة الأخيرة على الغوطة الشرقية التي تسيطر عليها فصائل معارضة.

XS
SM
MD
LG