Accessibility links

الاتحاد الأوروبي وبريطانيا يتوصلان إلى 'اتفاق أولي' حول بريكست


تيريزا ماي

أعلنت المفوضية الأوروبية التي تجري مفاوضات باسم دول الاتحاد الـ27 بشأن خروج بريطانيا من المنظومة الأوروبية (بريكست)، الجمعة أن "تقدما كافيا" تحقق حول شروط انسحاب المملكة المتحدة، ما يفتح الباب أمام بدء المرحلة الثانية من المفاوضات المتعلقة بالعلاقات المستقبلية بين الجانبين.

وأفاد الجناح التنفيذي للاتحاد الأوروبي في بيان بأنه بات يعود إلى المجلس الأوروبي، الهيئة التي تضم رؤساء الدول الأعضاء، المصادقة على رأي المفوضية.

وأكدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أن الاتفاق الأولي الذي تم التوصل إليه يضمن عدم وجود حدود مادية بين إيرلندا ومقاطعة إيرلندا الشمالية البريطانية.

وقالت ماي في مؤتمر صحافي في بروكسل بعد لقاء مع رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر "نضمن ألا تكون هناك حدود مادية في إيرلندا الشمالية".

وأشار يونكر إلى أن مفاوضات بريكست يمكن أن تنتقل إلى المرحلة الثانية من النقاش حول التجارة، بعد تأكيد أنه جرى تحقيق "تقدم كاف" حول اتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد.

وأوضح "إذا وافقت الدول الـ27 الأعضاء على تقييمنا فنحن، المفوضية الأوروبية وكبير مفاوضينا ميشال بارنييه مستعدون لبدء أعمال المرحلة الثانية من المفاوضات فورا".

وتابع أنه "أصبح يعود إلى المجلس الأوروبي (27 دولة) أن يقرر في 15 كانون الأول/ ديسمبر 2017 ما إذا كان قد تحقق تقدم كاف للانتقال إلى المرحلة الثانية من المفاوضات".

وتحقق تقدم في الملفات الثلاثة التي تعتبر أساسية وهي إدارة الحدود بين إيرلندا الشمالية وإيرلندا والتسوية المالية للانفصال وحقوق مواطني الاتحاد الأوروبي المقيمين في بريطانيا والمواطنين البريطانيين المقيمين في الاتحاد.

وأجرى البريطانيون استفتاء على خروج بلادهم من الاتحاد الأوروبي في 23 حزيران/ يونيو 2016، أفضى إلى تأييد 52 في المئة من السكان هذا الخيار.

ومن المقرر أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 30 آذار/ مارس 2019.

XS
SM
MD
LG