Accessibility links

124 مليونا يعانون من الجوع الشديد


أطفال لاجئون من أقلية الروهينغا التي فر مئات الآلاف من أفرادها من ميانمار إلى بنغلادش، خلال توزيع مساعدات غذائية عليهم

أفاد تقرير دولي نشر الخميس أن 124 مليون شخص عانوا العام الماضي من جوع حاد شكل خطرا على حياتهم، وهي نسبة ارتفعت عن عام 2016 حيث بلغ عدد هؤلاء 108 ملايين.

ويعود الارتفاع الذي سجل في 2017 إلى النزاعات في ميانمار ونيجيريا واليمن وجنوب السودان، فضلا عن الجفاف المستمر في عدد من الدول الإفريقية.

وحذر التقرير الدولي حول الأزمات الغذائية من أن الوضع سيستمر على حاله في 2018، مع توقع بقاء اليمن البلد الذي يعاني من أكبر أزمة غذاء على مستوى العالم.

وتشارك في إعداد التقرير السنوي منظمات حكومية ووكالات تابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وجماعات معنية بسياسة الغذاء. وتم إطلاق التقرير في 2016 بهدف الترويج لتنسيق أفضل في مواجهة أزمات الغذاء والنزاعات.

ويقيس التقرير ما يسمى بـ"عدم الأمن الغذائي الحاد"، وهو الجوع الشديد الذي يشكل خطرا مباشرا على حياة الأفراد ومصدر عيشهم.

XS
SM
MD
LG