Accessibility links

مجلس الأمن يقر تشكيل فريق لجمع أدلة جرائم داعش بالعراق


جانب من اجتماع لمجلس الأمن

وافق مجلس الأمن الدولي الخميس على تشكيل فريق تحقيق تابع للأمم المتحدة مهمته جمع وحفظ أدلة عن أعمال ارتكبها داعش في العراق ترقى إلى جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية أو إبادة.

وتبنى أعضاء المجلس الـ15 مشروع القرار الذي تقدمت به بريطانيا بالإجماع، ويأتي بعد أشهر من مفاوضات مع العراق الذي طلب من الأمين العام للمنظمة الدولية أنطونيو غوتيريش تشكيل فريق لدعم الجهود الداخلية لتحميل عناصر داعش مسؤولية جرائمهم.

وكان وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري قد كتب رسالة إلى مجلس الأمن الشهر الماضي طلب فيها بشكل رسمي مساعدة دولية.

وكان خبراء أمميون قد قالوا في حزيران/يونيو 2016 إن داعش يرتكب إبادة ضد الأيزيديين في العراق وسورية بهدف تدمير هذه الأقلية الدينية عبر القتل والاستعباد الجنسي وجرائم أخرى.

وسيطر داعش منتصف 2014 على نحو ثلث الأراضي العراقية وارتكب مجازر وأعمال قتل وحشية في المناطق سقطت في قبضته قبل أن تنجح القوات العراقية في طرده منها واسترجعاها. ولم يتبق للتنظيم في العراق سوى بعض الجيوب الصغيرة في محافظات كركوك والأنبار وديالى.

XS
SM
MD
LG