Accessibility links

ملفا إيران ونقل السفارة يتصدران زيارة نتانياهو إلى واشنطن


الرئيس ترامب خلال لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في منتدى دافوس

يلتقي الرئيس دونالد ترامب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في البيت الأبيض الاثنين، في أول لقاء يجمعهما منذ إعلان واشنطن عزمها نقل سفارتها إلى القدس في أيار/ مايو المقبل.

ووصف نتانياهو زيارته إلى الولايات المتحدة بأنها "مهمة جدا"، وقال إنه يرغب من خلالها في تحقيق ثلاثة أهداف هي "الأمن والسلام والازدهار الاقتصادي" لإسرائيل.

ومن بين الموضوعات التي سيبحثها نتانياهو في واشنطن الملف الإيراني و"التطلعات النووية لطهران وأعمالها العدوانية في الشرق الأوسط بشكل عام وعلى الحدود الإسرائيلية" حسب نتانياهو.

وبالإضافة إلى موضوع نقل السفارة، سيناقش نتانياهو مع ترامب عملية السلام المتوقفة وسبل تفعيل الحوار مع الفلسطينيين.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي إن قرار نقل السفارة الأميركية إلى "هدية عظيمة لأمتنا"، واصفا الرئيس ترامب بأنه "صديق عظيم لإسرائيل وصديقي أنا شخصيا".

وأعرب نتانياهو في تصريحات أدلى بها مساء السبت قبيل توجهه إلى الولايات المتحدة عن أمله أن يحضر ترامب حفل تدشين السفارة الأميركية في القدس، وقال "أريد أن أشكره، وسأناقش معه بالتأكيد هذه الإمكانية".

وسيكون اللقاء الاثنين الخامس بين نتانياهو وترامب منذ تولي الأخير الرئاسة في كانون الثاني/ يناير 2017.

وبالإضافة إلى لقاء الرئيس ترامب، يعقد نتانياهو خلال زيارته أيضا اجتماعات مع قادة الكونغرس الجمهوريين والديموقراطيين، ومن المقرر أن يلقي كلمة الثلاثاء أمام المؤتمر السنوي للجنة الشؤون العامة الأميركية-الإسرائيلية في واشنطن.

XS
SM
MD
LG