Accessibility links

رويترز: طائرات التحالف بقيادة السعودية تدعم قوات صالح


مقاتلات F-15 تابعة للقوات السعودية - أرشيف

نقلت وكالة رويترز عن مواطنين يمنيين في صنعاء وعن وسائل إعلام محلية قولهم إن طائرات تابعة للتحالف بقيادة السعودية قصفت مواقع تابعة لجماعة أنصار الله الحوثية في صنعاء ليل السبت – الأحد، بهدف دعم أنصار الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح في معاركهم ضد الحوثيين.

وتأتي هذه المعلومات في ظل تضارب في المعلومات حول الوضع الميداني في العاصمة اليمنية والمناطق المحيطة بها، بعد الاشتباكات التي بدأت الأربعاء بين أنصار صالح والحوثيين، واشتدت السبت.

وقالت قناة اليمن اليوم التابعة لصالح صباح السبت إن قواته والقبائل الموالية لحزبه "طهرت" جميع المديريات والمناطق المحيطة بالعاصمة، حسب تعبير القناة، واستولت على أهم مؤسسات ومرافق الدولة، إضافة إلى معسكرات كبيرة كانت تحت سيطرة الحوثيين، في جنوب وشرق صنعاء.

ولكن رويترز نقلت صباح الأحد عن سكان داخل صنعاء أن الحوثيين سيطروا على استوديوهات لقناة اليمن اليوم، بعد ساعات من إذاعتها كلمة صالح التي أعرب فيها عن استعداده لفتح "صفحة جديدة" في العلاقات مع التحالف بقيادة السعودية في اليمن إذا أوقف هجماته على بلاده.

كما قالت مصادر محلية لمراسل قناة الحرة في صنعاء إن الحوثيين حسموا معظم الاشتباكات في المدينة والمناطق المحيطة بها لصالحهم، وتمكنوا من السيطرة على مواقع كان المقاتلون الموالون لصالح قد سيطروا عليها صباح السبت بالإضافة إلى مواقع كانت في السابق تحت سيطرة صالح مثل معسكر "ريمة حميد" بمنطقة سنحان، ومقار حزب صالح الرئيسية ومنازل عدد من أقربائه في العاصمة اليمنية.

ورحب التحالف العسكري بقيادة السعودية بتصريحات صالح السبت، وأفاد في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية بأن "استعادة حزب المؤتمر الشعبي في اليمن زمام المبادرة وانحيازهم لشعبهم ستخلص اليمن من شرور الميليشيات الطائفية الإرهابية"، في إشارة إلى الحوثيين.

وبدأت الاشتباكات بين الطرفين الأربعاء، في وسط صنعاء، حول مسجد الصالح، الأكبر في اليمن، عندما سعى الحوثيون إلى السيطرة على المسجد عشية إحياء ذكرى المولد النبوي، فتواجهوا مع حراس المسجد المؤيدين لصالح.

XS
SM
MD
LG