Accessibility links

الأمم المتحدة: سيكون الوضع كارثيا إذا لم تفتح منافذ اليمن


تفريغ مساعدات في ميناء الحديدة_أرشيف

حثت الأمم المتحدة الثلاثاء التحالف الذي تقوده السعودية على السماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى اليمن حيث يعاني نحو سبعة ملايين شخص من ظروف أشبه بالمجاعة.

وقال المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية ينس لارك للصحافيين في جنيف إنه "ينبغي استئناف إدخال الوقود والطعام والأدوية" إلى اليمن، مضيفا أن مشكلة إيصال المساعدات "ذات أبعاد هائلة".

وأوضح لارك أنه "اذا لم يتم ابقاء هذه القنوات، شرايين الحياة هذه، مفتوحة فإن الأمر سيكون كارثيا".

وتوقف وصول المساعدات إلى اليمن منذ أن أغلق التحالف منافذ البلاد الجوية والبحرية والبرية، إثر إطلاق المتمردين الحوثيين في اليمن مساء السبت صاروخا بالستيا باتجاه الرياض اعترضته القوات السعودية فوق مطار العاصمة.

ويشهد اليمن منذ 2014 نزاعا داميا بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية. وسقطت العاصمة صنعاء بأيدي المتمردين المتحالفين مع مناصري الرئيس اليمني الأسبق علي عبد الله صالح في أيلول/سبتمبر من العام نفسه.

وحسب منظمة الصحة العالمية، خلّف النزاع أكثر من 8650 قتيلا وأكثر من 58 ألف جريح منذ 2015، وتسبّب بانهيار النظام الصحي في اليمن، وتوقف مئات المدارس عن استقبال الطلاب، وانتشار مرض الكوليرا، وأزمة غذائية كبرى.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG