Accessibility links

تصريحات 'صادمة' لمسؤول جزائري حول اللاجئين الأفارقة


أحمد أويحيى

أثارت تصريحات مدير ديوان الرئاسة الجزائرية أحمد أويحيى ضد المهاجرين الأفارقة، سخط المدافعين عن حقوق الإنسان بالجزائر، في وقت وعدت الحكومة بتحسين أوضاع المهاجرين غير القانونيين.

وقال أويحيى في تصريح لتلفزيون النهار "هذه الجالية الأجنبية المقيمة بالجزائر بطريقة غير قانونية فيها الجريمة والمخدرات. فيها آفات كثيرة".

وأضاف أويحيى الأمين العام لحزب التجمع الوطني الديموقراطي المشارك في الحكومة "نحن لا نقول للسلطات الجزائرية ارم هؤلاء في البحر أو في الصحراء لكن الإقامة في الجزائر يجب أن تكون بطريقة قانونية".

ووصفت منظمة العفو الدولية في بيان تصريحات أويحيى بـ"الصادمة والفاضحة". وأضافت أن "مثل هذه التصريحات تغذي العنصرية وتشجع على رفض هؤلاء الأشخاص الذين فروا من الحروب والعنف والفقر".

وأضاف البيان "لقد جاؤوا إلى الجزائر للبحث عن السلام والأمن ومن واجبنا استقبالهم كما تنص على ذلك المواثيق الدولية التي وقعتها وصادقت عليها الجزائر".

واعتبر الأمين العام للرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان عبد المومن خليل أن "هذه التصريحات تشبه خطاب اليمين المتطرف في أوروبا" وتتناقض مع "تصريحات رئيس الوزراء الجديد حول الموضوع".

وكانت الحكومة الجديدة برئاسة عبد المجيد تبون قد وعدت قبل أيام بتحضير قانون حول حق اللجوء في الجزائر التي وقعت أهم الاتفاقيات الدولية في هذا المجال.

وقدرت منظمات غير حكومية عدد المهاجرين غير القانونيين ومعظم من دول جنوب الصحراء الأفريقية، بالجزائر بحوالي 100 ألف، يعيشون خارج أي إطار قانوني ويعيشون ظروفا صعبة.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG