Accessibility links

ماذا كانت مهمة هذا الضابط الأميركي في سورية؟


مبنى البنتاغون

كشفت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) عن طبيعة مهمة العسكري الأميركي جونثان دنبار الذي قتل في انفجار عبوة ناسفة في سورية الأسبوع الماضي.

لقد كان هذا الرقيب ضمن قوة انيطت بها مهمة "اقتل أو اعتقل" تستهدف "أحد عناصر داعش المعروفين".

وقال المتحدث باسم البنتاغون أدريان رانكين غالاواي إن "قوات التحالف كانت في مهمة لإلقاء القبض أو تصفية عنصر معروف في داعش عندما تعرضوا لانفجار عبوة ناسفة" في منبج.

وأعلن الجيش الأميركي الخميس الماضي أن دنبار المتحدر من مدينة أوستن بولاية تكساس والذي كان في الـ36 من عمره، هو أحد قتلى الانفجار.

وأفاد مسؤولان بأن وفاة دنبار الذي خدم عدة مرات في أفغانستان والعراق، كانت الأولى التي تسجل هذا العام في صفوف عناصر القوات الأميركية المنتشرة في سورية، وفق شبكة فوكس نيوز.

وإلى جانب العسكري الأميركي، قتل جندي بريطاني وأصيب خمسة من قوات التحالف في الانفجار ذاته.

XS
SM
MD
LG