Accessibility links

التحالف الدولي: لم ننفذ ضربات في مدينة دير الزور


الكولونيل راين ديلون

فند التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الثلاثاء رواية للحكومة السورية بشأن مسؤوليته عن ضربات جوية استهدفت حيا في مدينة دير الزور التي يخضع الجزء الأكبر منها للنظام، أودت بمدنيين.

وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل راين ديلون إن الادعاء بهذا الصدد كاذب، وإن التحالف لم ينفذ ضربات في المدينة، حيث تنتشر قوات روسية وأخرى موالية للنظام، خلال شهري أيلول/ سبتمبر وتشرين الأول/أكتوبر.

وتعرض حي القصور لغارات جوية نفذتها كما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان طائرات مجهولة الهوية، تسببت بمقتل 22 مدنيا.

واتهم التلفزيون السوري الرسمي الذي أفاد بمقتل 14 وإصابة 30 على الأقل، ومصدر حكومي، التحالف الدولي بتنفيذ الضربات.

وأصبحت محافظة دير الزور الاستراتيجية مسرحا لهجومين منفصلين ضد تنظيم داعش، الأول يقوده الجيش النظامي بدعم روسي على الضفة الغربية لنهر الفرات، والثاني تنفذه قوات سورية الديموقراطية التي تدعمها الولايات المتحدة على الضفة الشرقية للنهر الذي يقسم المحافظة إلى قسمين.

ويسيطر داعش حاليا على أقل من نصف مساحة محافظة دير الزور الغنية بالنفط والحدودية مع العراق. وتعد مدينة البو كمال الحدودية مع العراق "مركز ثقله" بعد هزيمته الأسبوع الماضي في مدينة الرقة.

XS
SM
MD
LG