Accessibility links

تظاهرات في #المنامة ضد تجنيس الأجانب


متظاهرون ضد الحكومة في البحرين-أرشيف

خرج الآلاف من مؤيدي المعارضة الشيعية عصر السبت إلى شوارع قرية الديه القريبة من المنامة، للاحتجاج ضد ما يعتبرونه محاولة من السلطات البحرينية للتأثير على التوازن الديموغرافي والطائفي للمملكة من خلال منح الجنسية لأجانب سنة.

وتتهم المعارضة الشيعية السلطات السنية في البحرين بأنها قامت في السنوات الأخيرة بتجنيس عشرات آلاف الأجانب السنة في هذه المملكة ذات الغالبية الشيعية.

وحسبما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، رفع المشاركون أعلام البحرين، وصورا للمعتقلين على خلفية الاحتجاجات، ولافتات كتبوا عليها عبارة "الشعب البحريني الأصلي في خطر".

واتهمت المعارضة في بيان أصدرته في ختام التظاهرة السلطات بممارسة "سياسة تدميرية تهدف إلى استبدال السكان الأصليين بشعب جديد موال للسلطة القائمة".

وقالت المعارضة أن "التجنيس يشكل خطرا على أمن البحرين واستقرارها".

وإليكم تسجيل مصور عن الاحتجاجات ضد تجنيس أجانب سنيين:

خطأ من الخادم

Oops, as you can see, this is not what we wanted to show you! This URL has been sent to our support web team to the can look into it immediately. Our apologies.

Please use Search above to see if you can find it elsewhere

وجاءت هذه التظاهرة بعد يومين من إعلان منظمة "هيومن رايتس ووتش" أن 10 بحرينيين أسقطت عنهم الجنسية معرضون للطرد من البلاد أو السجن.

ودعت المنظمة سلطات المملكة إلى مراجعة تشريعاتها التي تتيح سحب الجنسية من معارضين "لاعتبارات مبهمة وتعسفية".

وكانت السلطات سحبت مطلع آب/أغسطس جنسيات تسعة أشخاص إضافيين بعد أن دينوا بارتكاب "أعمال إرهابية"، وذلك بموجب قانون أقر في 2013 ونص على هذه العقوبة.

وتشهد المملكة منذ شباط/فبراير 2011 حركة احتجاج يقودها الشيعة ضد الحكومة. وحكم على العشرات منهم خلال الأشهر الأخيرة بالسجن لفترات طويلة بعد اتهامهم بالتورط في أعمال عنف ترافق التظاهرات المناهضة للنظام.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG