Accessibility links

أندرو بوردن طفل من مدينة نوكسفيل بتينيسي في الـ10 من عمره مصاب بالمهق العيني، وهو مرض يجعله غير قادر على الإبصار إلا عن طريق الاقتراب الشديد من الأجسام واستخدام عدسة مكبرة.

ويظهر تقرير لقناة ABC بوردن وهو يتحرك في صالة المدرسة بجهاز الكمبيوتر وعدسة مكبرة مصاحبة للرؤية.

وجد والد بوردن حلا لمشكلة ابنه: نظارة تصحيحية ستمكنه من الرؤية الكاملة.

تمكن الطفل من تجربة النظارة فقط من دون الحصول عليها، إذ يبلغ سعرها 10 آلاف دولار، وهو المبلغ الذي لا يقدر الوالد على دفعه.

وبتناقل الخبر، قرر المجتمع المحيط بعائلة بوردن جمع المال اللازم لشراء النظارة وتقديمها هدية له في عيد ميلاده.

وبعد شرائها، تجمع زملاء بوردن في مسرح المدرسة لتقديم الهدية له. ويظهر تقرير ABC فرحته الغامرة عند فتح الصندوق.

ويستطيع أندرو الآن الرؤية بشكل جيد بفضل النظارة المتطورة، التي حصل عليها بفضل كرم جيرانه وأصدقائه.

شاهد التقرير:

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG