Accessibility links

بوش وأوباما سيدعمان مرشحيهما المفضلين لمنصب حاكم فرجينيا


بوش يصافح أوباما - أرشيف

قالت وسائل إعلام أميركية إن الرئيسين السابقين جورج بوش الابن وباراك أوباما سيدعمان مرشحيهما المفضلين لانتخابات حاكم ولاية فرجينيا التي ستجري خلال الشهر المقبل.

وسيطلق بوش حملة لجمع الأموال لصالح المرشح الجمهوري إيد غيلسبي يوم 16 تشرين الأول/ أكتوبر المقبل في حفلين بمدينتي ريتشموند وأليكزاندريا في فرجينيا.

وقال موقع ذا هيل الأميركي إن قيمة دخول الحفل الذي سيقام في أليكزاندريا 150 دولارا للفرد، بينما تصل قيمة بعض التذاكر إلى 100 ألف دولار، وتتضمن الأخيرة التقاط صورة مع بوش ودعوتين للمشاركة في استقبال خاص.

وكان غيلسبي قد عمل مستشارا لبوش خلال حملته لانتخابات الرئاسة عام 2000، وشغل أيضا منصب رئيس اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري خلال حملة بوش الرئاسية عام 2004.

وقال متحدث باسم الرئيس السابق باراك أوباما إنه سيقيم تجمعات لصالح المرشح الديموقراطي رالف نورثام في وقت لاحق من هذا الشهر. ويشغل نورثام منصب نائب حاكم فرجينيا منذ عام 2013.

ونورثام طبيب سابق في الجيش الأميركي، وشغل مقعد سناتور عن ولاية فرجينيا مرتين من قبل، وكان قد أعلن قبل نحو عامين خططه للترشح عن الحزب الديموقراطي لمنصب حاكم فرجينيا، وفاز بالترشيح رسميا في حزيران/ يونيو الماضي.

وهذه ليست المرة الأولى التي يحشد فيها أوباما الأصوات لسياسيين في فرجينيا، فقد سبق أن وقف إلى جانب حملة حاكمها الحالي تيري مكوليف عام 2013.

وتشير أحدث استطلاعات الرأي إلى تقدم نورثام على غيلسبي بـ13 نقطة، لكن الاستطلاع الأخير أشار إلى أن واحدا من بين كل أربعة استطلعت آراؤهم قالوا إنهم قد يغيرون موقفهم في المستقبل.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

XS
SM
MD
LG