Accessibility links

في القاهرة.. أطراف صناعية لذوي الاحتياجات الخاصة


مشهد من القاهرة

افتتح مصنع متخصص في إنتاج الأجهزة التعويضية لذوي الإعاقة فرعا له في القاهرة لتصنيع أطراف صناعية للفقراء ذوي الإعاقة، بالتعاون مع الحكومة اليابانية.

ويتبع المصنع الهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، وهي جمعية مدنية تعمل في مجال التنمية الاجتماعية والثقافية بمصر.

واستُخدم تمويل قيمته 91 ألف دولار من الحكومة اليابانية في إنشاء قسم الأجهزة التعويضية في المصنع الذي يُشغله أشخاص من ذوي الإعاقة أيضا.

توصيل مجاني

وقال ميشال سعد منسق برنامج إرادة إن الهدف الأساسي هو إظهار أن الأشخاص ذوي الإعاقة فاعلون في المجتمع. واعتبر أنه ينقصهم الدعم والتمكين لكي يكونوا منتجين وشريكين في المجتمع في النواحي السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

وينتج المصنع أجهزة تعويضية متحركة مثل الكراسي المتحركة، ويساهم أيضا في تحويل الأماكن العامة للشكل الذي ييسر حركة ذوي الاحتياجات الخاصة.

وتُستخدم سيارة "فان" لتوصيل منتجات المصنع مجانا لمستخدميها وتجري أيضا عمليات الصيانة المعتادة.

وأوضح سعد أن من بين أهداف برنامج إرادة، للهيئة القبطية الإنجيلية للخدمات الاجتماعية، المساهمة في إعادة إدخال ذوي الاحتياجات الخاصة إلى سوق العمل لتمكينهم من كسب دخل وجعلهم أعضاء منتجين في المجتمع.

تعزيز الثقة

وأوضح أحد العمال في المصنع، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، أن عمله عزز إيمانه بنفسه.

وينتج المصنع كل عام في مصر ما بين ألف و1500 جهاز متحرك بين كرسي متحرك وعكاز.

ويهدف قسم الأطراف الصناعية الذي يعمل منذ ستة أشهر لإنتاج نحو 200 طرف صناعي هذا العام على أن يزيد معدلات الإنتاج مستقبلا.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG