Accessibility links

هذا 'أكثر رجل مكروه في أميركا'.. ما سر اللقب؟


مارتن شكرلي

يمثل مارتن شكرلي (34 عاما)، الرئيس التنفيذي السابق لشركة تيورنغ للصناعات الدوائية أمام محكمة فدرالية في مدينة نيويورك الاثنين، بتهمة الاحتيال على المستثمرين بمبالغ تصل إلى 11 مليون دولار.

وتعود شهرة شكرلي الإعلامية إلى اتخاذه قرارا في 2015، إبان إدارته لتيورنغ، برفع سعر دواء "دارابرم" الذي يستخدمه مرضى متلازمة نقص المناعة المكتسب (الأيدز)، من 13.5 إلى 750 دولارا للحبة الواحدة، ليستحيل على قطاع كبير من المرضى شراء هذا الدواء.

وليس لهذا القرار علاقة بمحاكمته.

وفيما يتعلق برفع سعر الدواء، رفض شكرلي المثول أمام لجنة من الكونغرس كانت تحقق في هذا الأمر.

وأكسب قرار رفع سعر الدواء شكرلي لقب "أكثر رجل مكروه في أميركا"، وفق وسائل إعلام أميركية.

ويواجه رجل الأعمال في حالة إدانته أحكاما بالسجن قد تصل إلى 20 عاما.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG