Accessibility links

تقرير: الصين تعزز دفاعاتها تحسبا لأزمة مع كوريا الشمالية


جنود صينيون - أرشيف

قالت صحيفة وول ستريت جورنال الاثنين إن الصين تستعد لاحتمال اندلاع أزمة مع كوريا الشمالية، وذلك بتعزيز دفاعاتها على طول حدودهما المشتركة بما يتضمن إقامة جسر حدودي جديد وبناء غرف محصنة للمدنيين.

وتعزز الصين دفاعاتها على طول الحدود مع كوريا الشمالية منذ أول تجربة نووية أجرتها بيونغ يانغ عام 2006، بما في ذلك بناء سياج على امتداد أجزاء من الحدود وتكثيف الدوريات.

وأضاف التقرير نقلا عن مصادر عسكرية وحكومية صينية وخبراء صينيين وأجانب أن الصين رفعت من إجراءات مراقبة المنطقة الحدودية الواقعة شمال شرق البلاد، كما أجرت تدريبات عسكرية في المنطقة ونقلت إليها وحدات عسكرية كانت منتشرة في أماكن أخرى.

وقالت الحكومة الصينية مرارا إن قضية كوريا الشمالية لا يمكن حلها عسكريا.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية وو كيان قد قال الاثنين إنه لا يستطيع الرد عن سؤال "افتراضي" عما سيفعله الجيش الصيني في حالة حدوث اشتباك على شبه الجزيرة الكورية.

وطالبت واشنطن بكين بالضغط على بيونغ يانغ لدفعها إلى التخلي عن برنامجيها النووي والصاروخي.

وحذر الرئيس دونالد ترامب من احتمال اندلاع نزاع كبير مع كوريا الشمالية، في إطار المواجهة معها، لكنه أكد أنه يفضل الحل الدبلوماسي للأزمة.

وأعلنت إدارة ترامب الأربعاء أن كوريا الشمالية تشكل "خطرا محدقا على الأمن القومي" الأميركي، مؤكدة أن الخيار العسكري لا يزال على الطاولة.

XS
SM
MD
LG