Accessibility links

مواجهات بين فلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية


الجيش الإسرائيلي ينشر تعزيزات في الضفة الغربية

اندلعت مواجهات بين شبان فلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية في القدس ومدن الضفة الغربية وغزة، بعد تظاهرات احتجاجا على إعلان الرئيس دونالد ترامب اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وكان ترامب أقر الأربعاء قرارا أصدره الكونغرس الأميركي عام 1995 يقضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ، الأمر الذي أرجأ الرؤساء السابقون تنفيذه منذ ذلك الوقت.

وقال البيت الأبيض إن اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل لا يعني انسحابها من عملية السلام.

وفي غزة، أحرق عشرات المتظاهرين إطارات السيارات في الشوارع الرئيسية في القطاع، وتحرك المئات باتجاه الحدود مع إسرائيل.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن فلسطينيا قتل خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي شرق القطاع.

ووقعت مواجهات في مدن رام الله و الخليل ونابلس وبيت لحم وأريحا في الضفة الغربية بعد صلاة الجمعة، وفي البلدة القديمة في القدس الشرقية، حسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وقام شبان ملثمون بإلقاء حجارة على قوات الأمن الإسرائيلية التي ردت باستخدام الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي، حسب الوكالة.

وتجمع نحو 200 متظاهر في البلدة القديمة للقدس حيث تم نشر مئات من عناصر الشرطة الإسرائيلية.

ونشر الجيش الإسرائيلي تعزيزات عسكرية في الضفة الغربية.

وفي رام الله، توجه مئات من الفلسطينيين بعد صلاة الجمعة إلى حاجز إسرائيلي قريب من مستوطنة "بيت إيل" حيث اندلعت مواجهات.

وشارك مئات من المتظاهرين في مواجهات في مناطق عدة في مدينة الخليل وألقوا حجارة على القوات الإسرائيلية.

وخرجت تظاهرات في تركيا ومصر وتونس والأردن ولبنان والعراق وماليزيا وإندونيسيا أيضا احتجاجا على القرار الأميركي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG