Accessibility links

وزيرا الدفاع والداخلية في مدينة العريش


وزيرا الدفاع والداخلية في العريش من صفحة المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة على فيسبوك

قام وزير الدفاع المصري صدقي صبحي ووزير الداخلية مجدي عبد الغفار بزيارة لمحافظة شمال سيناء الجمعة شملت جولة في مدينة العريش التي تشهد هجمات على قوات الجيش والشرطة يتبناها تنظيم "ولاية سيناء" المرتبط بداعش.

وقال المتحدث في بيان على صفحته الرسمية على فيسبوك إن الوزيرين استهلا الزيارة بلقاء مع قوات من الجيش والشرطة تتولى مسؤوليات الأمن في منطقة شمال سيناء.​

وأكد وزير الدفاع أن "لا تهاون في حماية أمن مصر القومي وتطهير أرض سيناء من كافة أشكال التطرف والإرهاب"، مشددا على أهمية "تلاحم الشرفاء من أبناء سيناء الذين يقفون في خندق واحد مع إخوانهم في القوات المسلحة والشرطة".

وتأتي هذه الزيارة بعد قرابة ثلاثة أسابيع من فرار عشرات الأقباط من شمال سيناء عقب اعتداءات نسبت إلى متشددين أدت إلى مقتل ثلاثة على الأقل من المسيحيين المصريين في منتصف شباط/فبراير الماضي.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG