Accessibility links

الكونغرس ينشر مذكرة تتهم إف بي آي بالتحيز للديموقراطيين


المذكرة التي أعدها عضو الكونغرس ديفين نيونز

نشر الكونغرس الأميركي الجمعة مذكرة جمهورية تتهم مكتب التحقيقات الفدرالي "إف بي آي" بالانحياز في تحقيقاته المتعلقة بحملة الانتخابات الرئاسية عام 2016، وذلك بعد دقائق من إعلان الرئيس دونالد ترامب رفع السرية عنها.

وسمح ترامب بنشر المذكرة التي أعدها عضو الكونغرس الجمهوري والمسؤول السابق في فريق الرئيس خلال الفترة الانتقالية ديفن نيونز. وقال ترامب إن "ما يحصل في بلادنا هو عار".

واتهم الرئيس في وقت سابق الجمعة كبار المسؤولين في وزارة العدل و"إف بي آي" بتسييس تحقيقاتهم لصالح الديموقراطيين.

وبناء على مواد سرية، تشير الوثيقة المكونة من أربع صفحات إلى أن "إف بي آي" استخدم تقريرا غير مسند بأدلة وبتمويل من الحزب الديموقراطي للحصول على ترخيص لمراقبة كارتر بيج، مستشار ترامب الذي أجرى اتصالات واسعة مع الروس.

ويشير معارضو ترامب إلى أن المذكرة معدة لتقويض التحقيق الذي يجريه المدعي الخاص روبرت مولر بشأن العلاقات بين حملة الرئيس الانتخابية وروسيا.

لكن ترامب كتب على موقع "تويتر" أن "كبار مسؤولي ومحققي إف بي آي ووزارة العدل سيسوا عملية التحقيق المنزهة لصالح الديموقراطيين وضد الجمهوريين".

وفي هذا السياق، حذر قادة الديموقراطيين في الكونغرس الرئيس ترامب، في رسالة الجمعة، من اتخاذ موضوع نشر المذكرة ذريعة لإقالة المسؤولين الرئيسيين في التحقيق المرتبط بالتدخل الروسي.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG