Accessibility links

فقداه في بحيرة.. خاتم ماسي يعود إلى زوجين بعد 13 عاما


الخاتم الماسي

منذ 13 عاما، فقد الزوجان جيني وإيريك إيستر خاتما ماسيا في بحيرة في ولاية أوكلاهوما، ليحاولا وقتها العثور عليه ولكن من دون جدوى.

وتصادف أثناء عملية البحث هذه مرور تريشا أوكوين وجدّتها بجوار الزوجين أثناء بحثهما عن الخاتم، لينضما إلى عملية البحث التي لم تأت بنتيجة. وفي نهاية اليوم أخذت أوكوين معلومات الاتصال بالزوجين إن وجدت الخاتم في يوم ما.

وبعد حوالي ستة أشهر، عادت أوكوين إلى البحيرة بعد انخفاض مستوى مياهها للبحث عن الخاتم، وتمكنت من العثور عليه في دقائق معدودة، وفق حوار أجرته معها قناة ABC.

إلا أن الرقم الذي أعطاه الزوجان لها أصبح خارج نطاق الخدمة، كما أنها لم تكن تعرف اسمهما للبحث عن رقمهما الجديد. فقررت أوكوين وضع الخاتم في مكان آمن ونسيت بشأنه.

وبعد عدة سنوات، رأت أوكوين الخاتم الماسي مستقرا في صندوق مجوهراتها، وقادها تفكيرها إلى استخدام وسائل التواصل الاجتماعي للبحث عن الزوجين.

وبالفعل، نشرت أوكوين صورة الخاتم على صفحتها الشخصية بموقع فيسبوك، مبدية رغبتها في العثور على صاحب الخاتم على الرغم من مرور وقت طويل. قام مستخدمو فيسبوك بإعادة نشر صورة الخاتم حوالي 33 ألف مرة، لتراه صديقة للزوجين من ولاية تكساس وتتمكن من التعرف عليه.

وفي نهاية المطاف، التقى إيريك بأوكوين لاسترجاع الخاتم بعد 13 عاما من فقدانه.

يقول إيريك "أؤمن تماما إنها كانت معجزة"، أما جيني فأكدت أنها لم تكن تتوقع العثور على خاتمها مرة أخرى.

المصدر: ABC

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG