Accessibility links

مفيدة للجسم.. أطباق لحوم الكلاب تنتشر في بلد إسلامي


مطعم متخصص في إعداد أطباق لحم الكلاب، في إندونيسيا

لحم الكلاب من الأطباق المفضلة في مطاعم إندونيسيا التي يقدر عدد سكانها بنحو 225 مليون نسمة غالبيتهم من المسلمين.

ويعتقد هواة أكل لحوم الكلاب أن هذا الطبق يحتوي على عناصر غذائية مفيدة تمنح الجسم الدفء، وتقلل من أزمات الربو، حسب ما أفادت به صحيفة نيويورك تايمز.

وقالت الصحيفة إن المطاعم تقدم أطباقا مختلفة من لحوم الكلاب التي يفضلها الزبائن لرخص ثمنها مقارنة بأسعار لحوم البقر.

"أحرص على أكلها مرة كل أسبوع.. إنها لذيذة وطازجة وتمنح جسمك الدفء"، يقول بارلين سيتيو، أحد عشاق لحوم الكلاب للصحيفة الأميركية.

وذكرت الصحيفة أن مسلمي إندونيسيا لا يحبذون أكل لحوم الكلاب، رغم أن هذا الطبق ينتشر في مناطق ذات أغلبية مسلمة، وتقدر الجمعيات الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق الحيوان، عدد الكلاب التي يتم استهلاكها سنويا بأكثر من 70 ألف كلب، في جزيرة بالي وحدها.

وتنتشر لحوم الكلاب أيضا في محال بيع المواد الغذائية في إندونيسيا، حيث بإمكان المواطنين طبخها في المنازل أيضا.​

لحوم الكلاب، وخاصة الكلاب السوداء، من الأطباق المفضلة لدى النساء في إندونيسيا والأسباب مختلفة، و"حسب الدراسات التي قمنا بها، فإن 60 في المئة من النساء في البلاد يعتقدن أن لحوم الكلاب مصدر للدفء وللبروتينات.. يعتقدن أن أكل لحوم الكلاب السوداء يقضى على الربو وعلى أمراض مختلفة "، تقول جانيس جيراردي رئيسة جمعية تعنى بالدفاع عن حقوق الحيوان.

ووسط صمت رسمي، تقول مصادر الصحيفة الأميركية إن 215 كلبا يتم أكل لحومها يوميا في مدينة يوغياكارتا وحدها، "وفي العاصمة جاكرتا يستهلك ضعف هذا العدد"، تقول كارين فرانكين الناشطة في مجال حقوق الحيوان لصحيفة نيويورك تايمز.

المصدر: نيويورك تايمز

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG