Accessibility links

تأييد حكم بسجن ستة شرطيين مصريين أدينوا بالتعذيب


عناصر من الشرطة المصرية في أحد شوارع القاهرة -أرشيف

أيدت محكمة النقض المصرية الأربعاء حكما بسجن ستة رجال شرطة بينهم ضابط في قضية تعذيب مواطن حتى الموت داخل قسم للشرطة بمدينة الأقصر السياحية عام 2015 وذلك في حكم نهائي غير قابل للطعن، حسب ما ذكرته مصادر قضائية.

وكانت محكمة الجنايات قد حكمت في تموز/يوليو 2016 على الضابط بالسجن لمدة سبع سنوات وخمسة من عناصر الشرطة مدة ثلاث سنوات بعد إدانتهم بتهمة الضرب المفضي إلى الموت وبرأت سبعة آخرين بينهم ثلاثة ضباط.

ووصف المحامي محمود عبد الجواد الذي يمثل أسرة القتيل حكم محكمة النقض الأربعاء بأنه "منصف".

وتعود القضية إلى تشرين الثاني/نوفمبر 2015 عندما ألقت الشرطة القبض على رجل يدعى طلعت شبيب (47 عاما) في مقهى واقتادته إلى قسم شرطة الأقصر حيث توفي بعد قليل من احتجازه. وأثبت تقرير الطب الشرعي وجود إصابة بجسم القتيل أودت بحياته.

ويشمل حكم الأربعاء تأييد قرار محكمة الجنايات بإلزام وزارة الداخلية بصرف تعويض مدني قدره 1.5 مليون جنيه (نحو 85 ألف دولار) لأسرة شبيب.

وتواجه الشرطة في مصر اتهامات بارتكاب انتهاكات داخل السجون والأقسام، وهو ما تنفيه السلطات مؤكدة محاسبة المخطئين.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG