Accessibility links

مصر.. تحقيق في إصابة 15 شخصا بالالتهاب الكبدي 'في مستشفى'


مصري يتلقى العلاج في أحد المستشفيات بالقاهرة

ناقشت لجنة الشؤون الصحية في مجلس النواب المصري الأربعاء "طلب إحاطة" أو تحقيق، قدمته النائبة شادية ثابت بشأن إصابة 15 شخصا بمرض الالتهاب الكبدي الفيروسي "ج" خلال إجرائهم عمليات غسيل للكلى في مستشفى القصر العيني في محافظة القاهرة، وفق صحف مصرية.

وطالب النائب محمد الشورى بمحاسبة رئيس جامعة القصر العيني ووزير التعليم العالي، على خلفية إصابة المرضى بالالتهاب الكبدي الوبائي أثناء علاجهم من مرض آخر.

وشدد أعضاء لجنة الشؤون الصحية في اجتماعهم على ضرورة فحص أجهزة الغسيل الكلوي يوميا وتعقيمها لتجنب العدوى.

وكانت النائبة شادية ثابت قد أوضحت في طلبها التحقيق في الموضوع، أن إدارة مستشفى القصر العيني "لم تتخذ موقفا عقابيا تجاه المسؤولين المتسببين في الواقعة"، وأنها "قامت بالتستر عليهم ولم تبلغ المصابين أن السبب الحقيقي هو عدوى جماعية".

وكانت إدارة المستشفى قد وعدت المصابين بتوفير علاج مجاني لهم، إلا أنها تراجعت عن قرارها بعد إصرار المصابين على تقديم بلاغ للشرطة المصرية، حسب النائبة شادية ثابت.

وتعد مصر من أكثر البلاد التي تعاني من انتشار المرض الذي ينتقل عادة من خلال الدم، إذ أن هناك 150 ألف إصابة جديدة كل عام نتيجة إعادة استخدام الحقن واستعمال معدات طبية ملوثة.

المصدر: وسائل إعلام مصرية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG