Accessibility links

وافق الادعاء العام في مصر الاثنين على طلب بالإفراج عن الرئيس الأسبق حسني مبارك، بعد احتساب مدة حبسه احتياطيا في قضية مقتل المتظاهرين على أنها مدة الحكم في قضية القصور الرئاسية.

ونقلت صحيفة "المصري اليوم" المحلية عن فريد الديب، محامي مبارك، قوله إن قرار الإفراج أصدره المحامي العام الأول لنيابات شرق القاهرة إبراهيم صالح.

وتوقع الديب خروج مبارك خلال يوم أو يومين من المستشفى إلى منزله في مصر الجديدة.

وكانت محكمة النقض المصرية قد قضت نهائيا في الثاني من آذار/مارس ببراءة مبارك من تهمة قتل متظاهرين إبان ثورة 25 كانون الثاني/يناير.


تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG