Accessibility links

السلطات المصرية تفرج عن رئيس وزراء مرسي


هشام قنديل. أرشيف

نفذت السلطات المصرية حكما قضائيا لمحكمة النقض يقضي بإلغاء حكم حبس رئيس الوزراء الأسبق هشام قنديل بسبب عدم تنفيذه حكم قضائي عندما كان رئيسا للحكومة في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي.

وقامت مصلحة السجون بترحيل رئيس الوزراء الأسبق من منطقة سجون طره إلى مديرية أمن الجيزة، وذلك بعد وصول إخطار النيابة العامة إلى القطاع بإخلاء سبيله تنفيذا لحكم المحكمة.

وفي أول تصريح له عقب خروجه من محبسه، قال قنديل إن مصر "لا تحتاج إلا إلى العدل":

خطأ من الخادم

Oops, as you can see, this is not what we wanted to show you! This URL has been sent to our support web team to the can look into it immediately. Our apologies.

Please use Search above to see if you can find it elsewhere

وكان القضاء قد قرر مطلع أيلول/سبتمبر الماضي تجميد أموال قنديل ومنعه من مغادرة البلاد قبل أيام من تثبيت الحكم عليه بالسجن لعدم تنفيذه حكما بإلغاء خصخصة شركة النيل لحلج الأقطان.

وفي 24 كانون الأول/ديسمبر الماضي، أوقفت الشرطة قنديل في الصحراء على مسافة غير بعيدة من القاهرة، و"كان بصحبته مهرب محاولا الفرار إلى السودان".

وعين مرسي قنديل في تموز/تموز عام 2012 قبل أن يطاح به من منصبه بعد قيام الجيش بعزله في الثالث من تموز/يوليو 2013 إثر احتجاجات شعبية حاشدة عبر البلاد.

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط و"راديو سوا"

XS
SM
MD
LG