Accessibility links

مصر تقرّ وقف ضريبة الأرباح الرأسمالية لثلاثة أعوام


مصريون في أحد شوارع القاهرة

أقرّ مجلس الوزراء المصري الثلاثاء وقف العمل بضريبة الأرباح الرأسمالية بالبورصة لمدة ثلاثة أعوام بدءا من الـ17 من أيار/مايو، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وكانت مصر فرضت ضريبة دمغة على البائع والمشتري في معاملات البورصة في أيار/مايو 2013 قبل أن توقف العمل بها وتفرض ضريبة بنسبة 10 بالمئة على التوزيعات النقدية والأرباح الرأسمالية في تموز/يوليو 2014.

ونقلت الوكالة المصرية الرسمية عن بيان للمجلس أن الحكومة وافقت على فرض ضريبة دمغة على معاملات البورصة لكل من المشتري والبائع عند 1.25 في الألف لمدة عام من تاريخ العمل بهذا القانون ثم تزيد إلى 1.50 جنيه في السنة الثانية وإلى 1.75 في السنة الثالثة.

وتقرر أيضا فرض ضريبة ثلاثة في الألف على المستثمرين الذين يشترون أو يبيعون أكثر من ثلث الأسهم في أي شركة.

وقال نائب وزير المالية عمرو المنير لـ"رويترز" الإثنين إن بلاده تستهدف أن تبلغ حصيلة ضريبة الدمغة بين مليار و1.5 مليار جنيه (54.5-82.2 مليون دولار) في السنة المالية المقبلة 2017-2018 التي تبدأ في أول تموز/يوليو.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG