Accessibility links

ماسحة أحذية.. تدرس الماجستير وتحلم بالدكتوراه


أم حسن

أم حسن سيدة مصرية لم تكمل تعليمها، توفي زوجها قبل 16 عاما وترك لها خمسة أبناء لا إرث أو معاش يعيلهم، فقررت أن تقتحم معترك الحياة لتربي أبناءها فسطرت قصة نجاح تستحق التأمل.

وقررت أم حسن العمل ماسحة للأحذية في أحد شوارع القاهرة، لكنها لم تتوقف عند ذلك فقد التحقت بكلية الخدمة الاجتماعية حيث تطمح في الحصول على شهادة الماجستير وبعدها الدكتوراه.

مزيد من التفاصيل عن قصة وأحلام أم حسن في التقرير التالي لقناة "الحرة":

خطأ من الخادم

Oops, as you can see, this is not what we wanted to show you! This URL has been sent to our support web team to the can look into it immediately. Our apologies.

Please use Search above to see if you can find it elsewhere

XS
SM
MD
LG