Accessibility links

بعد تبرئتها.. آية حجازي تغادر السجن


آية تتوسط مجموعة من الأطفال

أفرجت السلطات المصرية عن الناشطة ومؤسسة منظمة "بلادي" آية حجازي مساء الثلاثاء بعد يومين من تبرئتها وزوجها في قضية "الاتجار بالبشر" التي قضيا بسببها نحو ثلاث سنوات في السجن.

ونقل موقع "اليوم السابع" المصري عن محامي الناشطة المصرية-الأميركية القول إن من المتوقع أن يفرج عن زوج حجازي وباقي المتابعين في القضية الأربعاء.

وجاء الإفراج تنفيذا لحكم محكمة جنايات عابدين في القاهرة الأحد الماضي ببراءة حجازي و"بلادي" غير الحكومية، المعنية برعاية "أطفال الشوارع".

وجاء القرار بعد حوالي ثلاثة أعوام قضتها حجازي في السجن بعد أن أوقفت في أيار/ مايو 2014.

وكانت النيابة العامة قد وجهت لآية وزوجها وستة آخرين تهم "إدارة وتأسيس جماعة بغرض الاتجار بالبشر والاستغلال الجنسي للأطفال وهتك العرض والخطف بالتحايل والإكراه، وإدارة كيان يمارس نشاطا من أنشطة الجمعيات من دون ترخيص".

المصدر: وكالات/ اليوم السابع

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG