Accessibility links

أظهر فيديو نشرته إذاعة "فرات أف أم" على يوتيوب رجلا وقع في قبضة الفصائل التي تقاتل داعش، وقالت إنه أحد مقاتلي التنظيم المتشدد في مدينة الرقة السورية وإنه من جنسية لبنانية.

ويروي الرجل الذي ظهر معصوب العينين ويرتدي سروالا قصيرا بينما الجزء الأعلى من جسده عار، أنه كان مختبئا في ضفة نهر الفرات لمدة 11 يوما قبل أن يقرر تسليم نفسه.

وخلال الفيديو الذي يستمر دقيقتين و12 ثانية، ينشغل أفراد طاقم طبي بتقديم الإسعافات للمتشدد.

شاهد الفيديو:

وحسب الموقع الرسمي لـ"فرات أف أم" التي أسست في بداية شهر حزيران/يونيو 2017، فإنها أول إذاعة راديو في منطقة الفرات شمال سورية وتبث من مدينة منبج.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG