Accessibility links

بالصور.. معركة الفلوجة في عيون أطفالها

مع تواصل المعارك في الفلوجة، يزداد الوضع الإنساني صعوبة، ولاسيما وأن تنظيم الدولة الإسلامية داعش يلجأ لاستخدام المدنيين دروعا بشرية.

في المقابل، لا تنتهي معاناة الأسر التي تفلح في الهروب من المدينة، بل تأخذ المعاناة شكلا آخر، تتبدى آثاره في أوضاع الأطفال، خصوصا.
اعرض المزيد

يقف أبو شياب خارج خيمة في مخيم للنازحين في حي الدورة على المشارف الجنوبية للعاصمة العراقية بغداد، حيث يتخذ مأوى مع عائلته بعد أن نزحوا من جبيل، وهي قرية قرب مدينة الفلوجة.
1

يقف أبو شياب خارج خيمة في مخيم للنازحين في حي الدورة على المشارف الجنوبية للعاصمة العراقية بغداد، حيث يتخذ مأوى مع عائلته بعد أن نزحوا من جبيل، وهي قرية قرب مدينة الفلوجة.

أبو شياب وأسرته في خيمتهم في 31 أيار/مايو 2016.
2

أبو شياب وأسرته في خيمتهم في 31 أيار/مايو 2016.

لم ينجح سوى بضع مئات من العائلات في الخروج من منطقة الفلوجة قبل الهجوم على المدينة، ويقدر بـ 50.000 عدد المدنيين الذين ما زالوا محاصرين في الداخل، ما يثير مخاوف من أن يستخدمهم المتشددون دروعا بشرية في مواجهة القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها.
3

لم ينجح سوى بضع مئات من العائلات في الخروج من منطقة الفلوجة قبل الهجوم على المدينة، ويقدر بـ 50.000 عدد المدنيين الذين ما زالوا محاصرين في الداخل، ما يثير مخاوف من أن يستخدمهم المتشددون دروعا بشرية في مواجهة القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها.

أطفال عراقيون خارج خيمة في مخيم افتتح حديثا في منطقة عامرية الفلوجة القريبة من مدينة الفلوجة حيث تجري المعارك.
4

أطفال عراقيون خارج خيمة في مخيم افتتح حديثا في منطقة عامرية الفلوجة القريبة من مدينة الفلوجة حيث تجري المعارك.

المزيد

XS
SM
MD
LG