Accessibility links

سجن صحافي فرنسي في تركيا بتهمة 'الإرهاب'


الصحافي الفرنسي لو بورو

سجنت السلطات التركية صحافيا فرنسيا تشتبه في ممارسته أنشطة "إرهابية" على صلة بالمقاتلين الأكراد في سورية، وفق ما أفادت به مصادر قضائية الأربعاء.

واعتقل لو بورو الذي تعاون مع قناة "تي في 5 موند" الفرنسية، الأسبوع الفائت عند معبر الخابور الحدودي بين العراق وتركيا.

وبعد توقيفه خمسة أيام رهن التحقيق، سجن الصحافي في مدينة شرناك في جنوب شرق تركيا ذي الغالبية الكردية، حسب المصادر ذاتها.

ونقلت وكالة أنباء الأناضول الحكومية عن مصدر أمني أن بورو اعتقل بعد العثور في حوزته على صور تظهره برفقة مقاتلين أكراد سوريين تعتبرهم أنقرة امتدادا للانفصاليين الأكراد في تركيا.

وأجرى بورو قبل ثلاثة أعوام تحقيقا عن وحدات حماية الشعب الكردية في شمال سورية بثته "تي في 5 موند".

وقالت الخارجية الفرنسية لوكالة الصحافة الفرنسية "نتابع باهتمام بالغ وضع مواطننا الموقوف في تركيا ونحن على تواصل مع عائلته".

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG