Accessibility links

بعد أكثر من 70 عاما.. مراسم جنازة لجنديين قضيا بالحرب العالمية الثانية


جنود أميركيون خلال مشاركتهم بإحدى معارك الحرب العالمية الثانية في 1944

أقيمت السبت مراسم الجنازة لجنديين سابقين بالقوات الأميركية إثر التعرف على هوياتهما، بعد مرور أكثر من 70 عاما على مقتلهما خلال الحرب العالمية الثانية.

وأفادت وزارة الدفاع (البنتاغون) بإقامة المراسم لهومر سبينس الذي كان يخدم بسلاح الطيران، في مسقط رأسه بمدينة مانيكا بولاية كاليفورنيا، ولفرانك ماسوني الذي كان عضوا بقوات احتياط مشاة البحرية (المارينز) في غيلروي بالولاية ذاتها.

واختفت الطائرة التي كان يحلق بها سبينس أثناء مهمة بجنوب ألمانيا في تموز/ يوليو 1944، وكان يبلغ من العمر حينها 22 عاما.

وتم العثور على حطام الطائرة في 2010، وتم التعرف على هوية سبينس باستخدام تحليل الحمض النووي DNA.

أما ماسوني، فقد قضى في تشرين الثاني/ نوفمبر 1943 خلال معركة مع القوات اليابانية بجزيرة في المحيط الهادئ، وكان عمره حينها 21 عاما. وتعرفت الوزارة على هويته من خلال سجلات لأسنانه وبيانات أخرى.

المصدر: أسوشييتد برس

XS
SM
MD
LG