Accessibility links

ألمانيا تدقق في آلاف طلبات اللجوء


لاجئ في مخيم للاجئين في مدينة كولونيا شرقي ألمانيا

أعلنت ألمانيا الأربعاء أنها تريد التحقق من عشرات آلاف تراخيص الإقامة الممنوحة لطالبي لجوء بعد أن نجح جندي ألماني يشتبه في أنه كان يخطط لاعتداء بأن يقدم نفسه على أنه لاجئ سوري.

وقال وزير الداخلية توماس دو ميزيير للصحافيين إن عمليات التدقيق التي ستبدأ هذا الصيف، ستشمل 100 ألف ملف قدمها في العامين الماضيين طالبو لجوء تراوحت أعمارهم بين 18 و40 عاما يتحدرون من حوالي 10 بلدان.

وأعادت هذه القضية إلى الواجهة مسائل محرجة حول إدارة أكثر من مليون ملف لطالبي لجوء منذ تدفق أعداد كبيرة منهم في 2015-2016، في وقت وعدت برلين بدراسة الملفات بدقة لكشف المتشددين وأصحاب الهويات الزائفة.

وقال وزير الداخلية "إنه أمر مؤسف وستكون له عواقب".

وكان الضابط في الجيش الألماني فرانكو ألبرخت الذي يشتبه بأنه كان يخطط مع شركاء لتنفيذ اعتداءات ضد شخصيات يسارية خارجية، قدم نفسه لأشهر على أنه لاجئ سوري رغم أنه لم يكن يتكلم العربية.

وكان المكتب الفدرالي للمهاجرين واللاجئين، المكلف الاستماع إلى طالبي اللجوء واتخاذ قرار بشأن طلباتهم، منح الضابط البالغ من العمر 28 عاما ترخيص إقامة لعام ومخصصات شهرية بقيمة 409 يورو.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG