Accessibility links

دير شبيغل: ألمانيا ترفض طلبا تركيا بتجميد أصول غولن


عناصر في الشرطة التركية مع معتقلين يشتبه في انتمائهم إلى جماعة غولن

قالت مجلة "دير شبيغل" السبت إن ألمانيا رفضت طلبا رسميا من تركيا بتجميد أصول أعضاء من شبكة رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب العام الماضي.

وأوضحت المجلة، دون ذكر مصادرها، أن الحكومة التركية طلبت من وزارة الخارجية في برلين أواخر نيسان/أبريل تجميد أصول تنظيم غولن وأعضائه في ألمانيا. وتابعت أنها ألحقت بالطلب قائمة تتضمن 80 اسما.

وذكر التقرير أن الحكومة الألمانية رفضت رسميا الطلب بنهاية حزيران/يونيو، وأبلغت أنقرة أنه ليس هناك أساس قانوني كي يقيد مكتب الإشراف المالي الاتحادي حركة غولن وأنصاره.

ورفضت وزارة الخارجية في برلين التعليق، وفق رويترز.

وقال التقرير أيضا إن عدد طلبات الترحيل التي أرسلت إلى ألمانيا ارتفع إلى 53 طلبا منذ بداية العام ليزيد عن إجمالي الطلبات عام 2016.

وقد أقالت تركيا أو أوقفت عن العمل حوالي 150 ألف مسؤول في عمليات تطهير منذ محاولة الانقلاب في تموز/يوليو عام 2016، واحتجزت حوالي 50 ألفا من بينهم عسكريون وعناصر شرطة وموظفون.

وحسب رويترز، هناك 12 ألمانيا الآن قيد الاحتجاز في تركيا بتهم سياسية بينهم أربعة يحملون جنسية مزدوجة منهم الصحافي الألماني التركي دينيز يوجيل الذي أمضى نحو 200 يوم في السجن. وزادت الاعتقالات من توتر العلاقات بين ألمانيا وتركيا.

XS
SM
MD
LG