Accessibility links

غانا تعتذر عن خطاب لرئيسها.. 'تاريخي' مسروق من رؤساء أميركيين


الرئيس نانا أكوفو أدو

عاشت دولة غانا السبت الماضي حدثا استثنائيا بانتخاب الرئيس الجديد نانا أكوفو أدو رئيسا جديدا للبلاد خلفا لجون دراماني ماهاما.

وحضر مراسم التنصيب عدد من رؤساء الدول والحكومات، الذين استمعوا لخطاب "تاريخي" استعرض فيه الرئيس الجديد ملامح استراتجيته للنهوض بالأوضاع الاجتماعية والاقتصادية في البلاد.

ومباشرة بعد خطاب النصر، تفاجأ شعب نانا أكوفو بأن جزءا من خطابه التاريخي "مسروق" من خطابات سابقة للرئيسين الأميركيين السابقين بيل كيلنتون وجوج بوش الابن.

ووصفت وسائل إعلام في غانا خطاب الرئيس بـ"الفضيحة"، وأسرع مكتب الرئاسة إلى إصدار بيان يعتذر فيه عن الواقعة.

"نعتذر عن الواقعة، التي هي نتاج سهو غير متعمد"، حسب ما ذكرت وسائل إعلام غانية.

ونقل الرئيس المنتخب في خطاب تنصيبه، مقاطع تبين أنها وردت أول مرة في خطاب توماس ودرو ويلسون، الرئيس الـ 28 للولايات المتحدة الأميركية، وأعاد استعمالها جورج بوش الابن سنة 2001، وهي عبارة توصي الشعب بالتحلي بقيم المواطنة، نقلها الرئيس نانا أكوفو أدو حرفيا.

شاهد المقارنة

كما نقل الرئيس مقتطفا من خطاب الرئيس بن كلينتون، حرفيا كذلك

وطالب الشعب الغاني، الرئيس المنتخب بمعاقبة المسؤولين عن "الخطأ" وبـ"تسريحهم"، فضلا عن الاعتذار شخصيا لا الاكتفاء بإصدار بلاغ باسم مكتب الرئاسة.

المصدر: وسائل اعلام غانية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG