Accessibility links

'خلع العباءة' لا يزال يطارد ملاك الشهري


لم يمر حديث ملاك عن فقدانها الوظيفة من دون جدل على موقع "تويتر"

يبدو أن متاعب السعودية ملاك الشهري لم تتوقف بعد القبض عليها في كانون الأول/ديسمبر الماضي، بسبب خروجها إلى الشارع من دون حجاب.

الشهري غردت الثلاثاء قائلة إنها خسرت وظيفة كانت تنتظرها بسبب قضية سجنها لخروجها إلى أحد شوارع الرياض من دون الزي التقليدي الذي تفرضه حكومة السعودية على النساء.

وأثار القبض على الفتاة السعودية ردود فعل متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي وقتئذ، بين مستنكرين ما فعلته وبين داعمين لها ولحرية المرأة.

اقرأ أيضا: خلعت عباءتها.. هل تعرف ما حل بالسعودية ملاك الشهري؟

وبالمثل لم يمر حديث ملاك عن فقدانها الوظيفة من دون جدل على موقع "تويتر" حيث أطلق مغردون هاشتاغ "كلنا_ملاك_الشهري" ليعبروا من خلاله عن دعمهم لها.

وعبر مغردون عن رفضهم "التشدد" وفقدان الشهري لوظيفتها بسبب "ممارسة حقها".

ووصف آخرون الأمر بـ "المقزز".

فيما دافع البعض عن موقف الشركة التي لم تكمل توظيف الشهري.

وقالت الشهري إنها لم تقصد استدرار العطف بل أرادت مشاركة ما حدث لها.

المصدر: وسائل التواصل الاجتماعي

XS
SM
MD
LG