Accessibility links

أجهزة قياس ضغط الدم المنزلية.. دراسة حول دقتها


قياس ضغط الدم

رغم اعتماد الأطباء المتزايد على أجهزة قياس ضغط الدم في المنزل للتعامل مع مرضى ضغط الدم المرتفع، خلصت دراسة إلى أن الكثير من هذه الأجهزة غير دقيق بما يكفي.

ويقول الباحثون إن أجهزة قياس ضغط الدم في المنزل لم تكن دقيقة في نحو 70 بالمئة من الحالات التي درسوها، إذ كان الفارق بين نتائجها والمعدل الصحيح في نطاق خمسة ملليمترات زئبقية فيما وصل الفارق في 30 بالمئة من الحالات إلى 10 ملليمترات زئبقية.

وقالت جنيفر رينغروز كبيرة الباحثين في الدراسة وهي من جامعة ألبرتا بكندا إن ارتفاع ضغط الدم "هو السبب الأول للوفاة والعجز في العالم".

وأضافت في رسالة بالبريد الإلكتروني لـ"رويترز" أن "الإرشادات توصي بأن يعزز الأطباء اعتمادهم على نتائج الأجهزة الأوتوماتيكية والمنزلية لقياس ضغط الدم لتشخيص ومتابعة ضغط الدم المرتفع. نحتاج إلى التأكد من أن هذه النتائج المنزلية دقيقة".

ودرست رينغروز وزملاؤها دقة أجهزة قياس ضغط الدم في المنزل لدى 85 مريضا واختبرت الفروق بين قياس المعدل من أعلى الذراع مقارنة بالرسغ والأنواع المختلفة للأجهزة.

واختبر مراقبان كل مريض في وقت واحد وجمعا إجمالي تسعة قياسات لضغط الدم بالتبديل بين الجهاز الذي يستخدم في المنزل والجهاز التقليدي الذي يُستخدم في عيادة الطبيب.

المصدر: رويترز

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG