Accessibility links

هيومان رايتس ووتش تطالب الكويت بـ "خطوات فورية" لحماية العمالة الأجنبية


نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هيومان رايتس ووتش نديم حوري (يسار) خلال استعراض تقرير المنظمة السنوي عن حقوق الإنسان

دعت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الكويت إلى توفير مزيد من الحماية للعاملين الأجانب، بالتزامن مع وصول وفد فيليبيني إلى الإمارة للبحث في اتهامات بتعرض فيليبينيين لإساءات.

ومن المقرر أن يتوجه الوفد بعد الكويت إلى السعودية وقطر حيث تعمل جالية فيليبينية كبيرة.

وقالت روثنا بيغم، باحثة حقوق المرأة في الشرق الأوسط في المنظمة "على الكويت مواجهة الاحتجاج على وفاة العاملات المنزليات وضربهن واغتصابهن عبر خطوات فورية لإصلاح نظام الكفالة، الذي يضع العاملات تحت رحمة أصحاب العمل المسيئين".

من ناحية أخرى، انتقدت المنظمة ومقرها نيويورك الحظر الذي فرضته السلطات الفيليبينية الأسبوع الماضي على سفر مواطنيها للعمل في الكويت، معتبرة أنهم "سيُجبَرون على اللجوء إلى قنوات غير آمنة لدخول البلاد" ما يعرضهم لمزيد من الإساءات.

وقالت بيغم "لدى كل من الكويت والفيليبين فرصة للعمل سويا لزيادة حماية العاملات المنزليات وتحديد الثغرات التي تعرّضهن للانتهاكات الخطيرة".

وأعلنت الكويت أنها فتحت تحقيقا في ورود تقارير بحصول وفيات وإساءات، مشددة على أن عددها ضئيل مقارنة بأعداد الفيليبينيين العاملين في الكويت والذين يقدرون بأكثر من 250 ألف فيليبيني.

ويعمل أكثر من مليوني فيليبيني في منطقة الشرق الأوسط ويضخون مليارات الدولارات في اقتصاد بلادهم من الأموال التي يرسلونها لأسرهم سنويا.

XS
SM
MD
LG