Accessibility links

هكذا يحيي البيت الأبيض الإفطار الرمضاني السنوي


من داخل مطبخ البيت الأبيض تحصيرات الإفطار

استضاف البيت الأبيض مساء الاثنين إفطارا رمضانيا، حضره عدد كبير من المسلمين الأميركيين من كافة أنحاء البلاد، إلى جانب أعضاء من السلك الديبلوماسي، وأعضاء في الكونغرس، وموظفون في الإدارة الأميركية.

وانشغل طباخو البيت الأبيض بتحضير الأطباق على الطريقة الإسلامية، وبطريقة تعكس تنوع الثقافات والحضارات للمدعوين.

وذكر الرئيس الأميركي باراك أوباما بالمساهمات الغنية للمسلمين الأميركيين في المجتمع الأميركي، كما اقتبس حديثا يقول أن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه.

شاهد بالفيديو: تقرير قناة الحرة حول الإفطار السنوي في البيت الأبيض.

خطأ من الخادم

Oops, as you can see, this is not what we wanted to show you! This URL has been sent to our support web team to the can look into it immediately. Our apologies.

Please use Search above to see if you can find it elsewhere

وابتدأ تقليد إقامة الإفطار السنوي عام 1805، عندما أخر الرئيس الأميركي آنذاك توماس جيفرسون موعد غدائه إلى غروب الشمس ليتوافق مع موعد إفطار ضيفه المبعوث التونسي.

ويدخل تنظيم الإفطار ضمن إطار الاحتفاء بالأيام المقدسة عند مختلف الديانات في الولايات المتحدة، احتفالا بالتنوع الذي يتميز به المجتمع الأميركي، وتأكيدا على حرية المعتقد التي يضمنها دستور البلاد.

المصدر: قناة الحرة

XS
SM
MD
LG