Accessibility links

أمنستي تدعو للإفراج 'الفوري' عن ناشطتين إيرانيتين


آتنا دائمي (يمين) وكلرخ إبراهيمي إيرايي- الصورة من موقع "راديو فاردا"

قالت منظمة العفو الدولية إن ناشطتين إيرانيتين في حقوق الإنسان تتلقيان "معاملة مروعة" في سجن يقع قرب العاصمة طهران.

وأشارت المنظمة في بيان لها الجمعة إلى أن آتنا دائمي وكلرخ إبراهيمي إيرايي تقبعان في سجن شهر ري في "ظروف غير صحية".

وقالت إن السلطات تقيد بشدة تواصلهما مع العالم الخارجي.

ودعت العفو الدولية إلى "الإفراج الفوري وغير المشروط" عن الناشطتين.

وقال فيليب لوثر، المسؤول في المنظمة، إنهما لم يكن من المفترض أن تسجنا من الأساس، واتهم السلطات بتعريضهما "عمدا للمعاملة القاسية وغير الإنسانية والمهينة بسبب نشاطهما الصريح واستمرارهما في مجال حقوق الإنسان حتى من خلف القضبان".

يذكر أن إيرايي تنفذ حكما بالسجن ثلاث سنوات بسبب قصة غير منشورة كتبتها عن ممارسات الرجم، أما دائمي فتنفذ حكما بالسجن سبع سنوات لتوزيع منشورات وكتابة آراء على موقعي فيسبوك وتويتر تنتقد تطبيق إيران عقوبة الإعدام.

XS
SM
MD
LG