Accessibility links

استدعاء مسؤولين في مفوضية الانتخابات العراقية


خلال فرز نتائج الانتخابات العراقية

استدعت لجنة شكلها مجلس الوزراء العراقي أربعة مسؤولين كبار في مفوضية الانتخابات الاثنين لبدء "إجراءات تحقيقية" على خلفية مزاعم بحصول خروقات في العملية الانتخابية.

ومن بين المسؤولين رئيس مجلس المفوضين، ورئيس الدائرة الانتخابية. وقال عضو المفوضية حازم الرديني لـ"موقع الحرة" إن "اللجنة طلبت معلومات بشأن البيانات الخاصة بالناخبين في خارج العراق، إضافة إلى المواصفات الفنية للأجهزة التي اعتمدتها المفوضية خلال عملية الاقتراع".

وأشارت وثيقة صادرة عن مجلس الوزراء نشرتها وسائل إعلام عراقية إلى أن اللجنة التحقيقية طلبت تزويدها "بأسماء الناخبين في الخارج وتاريخ تولدهم وأسماء أمهاتهم ورقم جوازات سفرهم أو أي هوية أخرى".

كما تطلب الوثيقة من المفوضية تزويدها بنماذج من نتائج الانتخابات في عدد من مناطق محافظتي كركوك وصلاح الدين.

الوثيقة التي نشرتها وسائل إعلام عراقية
الوثيقة التي نشرتها وسائل إعلام عراقية

وبين الرديني أن "المفوضية لا تزال غير قادرة على التحقق من نتائج الاقتراع المتعلقة بانتخابات كركوك نتيجة استمرار محاصرته من قبل محتجين غاضبين".

وشهدت كركوك مؤخرا توترا ملحوظا رافقتها احتجاجات تطالب بإعادة عمليات العد والفرز للتأكد من مصداقية مكتب المفوضية المشرف على الانتخابات في المحافظات الغنية بالنفط.

وتحدث نواب من كتل مختلفة عن خروقات وعمليات تزوير شهدتها بعض مراكز الاقتراع في الانتخابات التشريعية التي جرت في 12 أيار/مايو الجاري.

XS
SM
MD
LG