Accessibility links

حريق يلتهم صناديق اقتراع في بغداد


صناديق اقتراع تابعة لمفوضية الانتخابات العراقية

أكدت قيادة عمليات بغداد أن مسؤولية القوات الأمنية "تقتصر على حماية السور الخارجي لمراكز الخزن للمفوضية فقط وليس لها أي عمل داخل المخازن التي هي من اختصاص المفوضية".

وقالت القيادة في بيان "إنه في الساعة الثالثة عصر الأحد شب حريق داخل المخازن الخاصة بالمفوضية العليا المستقلة للانتخابات في منطقة الكيلاني القريبة من مقام السيد حمد الله، وتم استدعاء فرق الدفاع المدني والسيطرة على إخماد الحريق".

وقد نقلت مفوضية الانتخابات صناديق الاقتراع من مفوضية الرصافة تحت حراسة مشددة إثر الحريق الذي اندلع بمخازنها في المنطقة الأحد، بحسب ما أفادت به الوكالة الوطنية العراقية للأنباء (نينا).

تحديث (13:19 ت.غ)

اندلع حريق ضخم في مخازن تستخدمها مفوضية الانتخابات العراقية في العاصمة بغداد لحفظ صناديق اقتراع الناخبين في الانتخابات التشريعية الأخيرة.

وأفاد مراسل قناة "الحرة" في بغداد بأن فرق الدفاع المدني لم تتمكن حتى الآن من السيطرة على حريق مخازن وزارة التجارة التي تستأجرها المفوضية.

وتحتوي المخازن على صناديق اقتراع الناخبين في جانب الرصافة.

وحسب تصريحات نائب رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد محمد الربيعي، فإن الصناديق "احترقت بالكامل"، مشيرا إلى أن المخازن كانت تخضع لحراسة مشددة.

ونقلت الوكالة الوطنية العراقية للأنباء (نينا) عن مديرية الدفاع المدني القول إن النيران التهمت صناديق الاقتراع في ثلاثة مستودعات تابعة للمفوضية.

وأوضح مدير الدفاع المدني اللواء كاظم بوهان أن الحريق استهدف أجهزة العد والفرز وصناديق الاقتراع المحفوظة في المستودعات، بـ"الإضافة إلى الكاميرات وأجهزة السريفرات (الخودام)".

ويأتي هذا فيما تجري الاستعدادات لعد وفرز يدوي لأصوات نحو 10 ملايين ناخب، إثر الكشف عن وجود عمليات تزوير وترهيب صاحبت الانتخابات التي أجريت في 12 أيار/مايو الماضي.

XS
SM
MD
LG