Accessibility links

ناجيات أيزيديات يبحثن عن حقوقهن


أيزيديات هربن من بطش داعش في سنجار شمال العراق

أربيل - متين أمين:

لا تزال نورة، 30 عاما، تنتظر أطفالها الثلاثة الذين انتزعهم منها تنظيم داعش ونقلهم إلى معسكرات تدريب الأطفال في الرقة.

نورة ذاتها ظلت رهينة لدى التنظيم لأكثر من عامين ونصف.

أطفال مجهولو المصير

كانت نورة تعيش حياة طبيعية مع زوجها وأطفالها الثلاثة في قرية كوجو الواقعة جنوب سنجار قبل احتلال داعش القرية في الثالث من آب/ أغسطس عام 2014.

فصل التنظيم الرجال عن النساء والأطفال وقتل كافة رجال وشباب القرية في عمليات إعدام جماعية رميا بالرصاص، وسبى النساء إلى الموصل ليتم توزيعهن على مسلحيه و"أمرائه" ضمن آلاف السبايا الأيزيديات من سنجار وأطرافها.

تقول هذه الناجية لموقع (إرفع صوتك): "تعرضت لشتى أنواع التعذيب والاعتداء من قبل مسلحي التنظيم. ما زلت أعاني من أوجاع في جسدي".

اقرأ المقال كاملا

XS
SM
MD
LG