Accessibility links

اتفاق على وقف النار بين فصائل مقاتلة في إدلب


مسلحون من المعارضة قرب إدلب - أرشيف

توصلت جماعتا "أحرار الشام" و"هيئة تحرير الشام" الجمعة إلى اتفاق لوقف إطلاق النار بعد أيام من المعارك بينهما في محافظة إدلب شمال غرب سورية.

واتفق الطرفان على تسليم معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا إلى "إدارة مدنية".

ويأتي الاتفاق في أعقاب محاصرة "تحرير الشام" للفصيل الإسلامي المنافس لهم.

وتسيطر المعارضة الإسلامية في سورية على المدينة الحدودية.

واتسعت رقعة الاشتباكات لتشمل مناطق عدة من محافظة إدلب، بما في ذلك داخل معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا، الذي كان يخضع لسيطرة حركة "أحرار الشام" الكاملة.

وسبق للجانبين أن تحالفا بشكل وثيق وشكلا نواة "جيش الفتح" الذي سيطر على معظم محافظة إدلب عام 2015.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG