Accessibility links

الأمم المتحدة: إسرائيل لم تتخذ أي إجراء للحد من الاستيطان


مستوطنة إسرائيلية في الضفة الغربية

أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف الجمعة أن إسرائيل لم تتخذ "أي إجراء" للامتثال لقرار تبنته الأمم المتحدة أواخر كانون الأول/ديسمبر يدين الاستيطان.

وقال ملادينوف في تقريره الأول إلى مجلس الأمن منذ تبني القرار إن "إسرائيل لم تتخذ أي إجراء في هذا الاتجاه" خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

وفي أواخر كانون الأول/ديسمبر امتنعت إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، للمرة الأولى منذ 1979، عن استخدام حق النقض (الفيتو) ضد قرار يدين الاستيطان الإسرائيلي. وقد أتاح امتناعها عن التصويت اعتماد القرار من باقي أعضاء مجلس الأمن الـ14.

وأشار ملادينوف إلى أن العام 2017 تحديدا شهد "زيادة" في الإعلان عن مستوطنات غير شرعية، واصفا ذلك بأنه "مقلق للغاية".

ومنذ 20 كانون الثاني/يناير وتنصيب ترامب، أعطت إسرائيل الضوء الأخضر لبناء أكثر من ستة آلاف وحدة سكنية استيطانية في القدس الشرقية والضفة الغربية.

ولفت ملادينوف إلى أن ما يثير "القلق" أيضا هو تبني البرلمان الإسرائيلي في شباط/فبراير قانونا يسمح لإسرائيل بتشريع بعض المستوطنات.

وقد أثار تقرير ملادينوف، الذي تحدث أيضا عن أعمال عنف مرتكبة من جانب طرفي النزاع، نقاشا مغلقا داخل مجلس الأمن بشأن النزاع الإسرائيلي الفلسطيني على خلفية الدعم المتزايد الذي تقدمه الإدارة الأميركية الجديدة لإسرائيل والمشكلة التي أثارتها تصريحات ترامب في منتصف شباط/فبراير عندما بدا كأنه نأى فيه بنفسه عن حل الدولتين.

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG