Accessibility links

الولايات المتحدة وإسرائيل تعارضان قرارا دوليا لرفع الحظر عن كوبا


نيكي هايلي السفيرة الأميركية لدى الأمم

تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة الأربعاء، كما في كل سنة منذ 1991، قرارا غير ملزم يدعو الولايات المتحدة لرفع الحظر الاقتصادي والمالي الذي تفرضه على كوبا، فيما صوتت الولايات المتحدة ومعها إسرائيل ضد القرار.

وأيدت القرار خلال التصويت 191 دولة عضو في الأمم المتحدة.

وكانت واشنطن امتنعت عن التصويت في 2016 للمرة الأولى خلال ربع قرن، وذلك إثر التقارب التاريخي الذي بدأه الرئيس السابق باراك أوباما في 2014 مع كوبا والذي أدى إلى تحسين العلاقات الدبلوماسية وتخفيف الحظر التجاري.

ونددت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي بما اعتبرته "مسرحية سياسية" وقالت "في كل عام تهدر الجمعية العامة وقتها في بحث هذا القرار".

وأضافت أن واشنطن "لا تخشى العزلة" وهي تعارض هذا القرار وستواصل في هذا الموقف "طالما استمر حرمان الشعب الكوبي من حقوقه".

وتابعت هايلي "إن حصار كوبا مدرج في القانون الأميركي ووحده الكونغرس الأميركي يمكنه وضع حد له". وانتقدت المندوبة الأميركية "الوضع المزري للاقتصاد الكوبي" و"قمع الشعب" الكوبي الذي يجب أن يحصل على الحق في "حرية التعبير" و"اختيار مسؤوليه السياسيين".

وفرض الحصار الاقتصادي والمالي الأميركي على كوبا منذ 1959.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG