Accessibility links

الأمن الأردني يعتقل ممول 'عملية الكرك'


قوات أمن أردنية في موقع الهجوم في الكرك

انتهت العملية الأمنية في محافظة الكرك جنوب الأردن في ساعة متأخرة من ليل الثلاثاء الأربعاء باعتقال ممول هجوم الأحد على مركز أمني ودوريات للشرطة التي تبناها تنظيم داعش وأوقعت 10 قتلى بينهم سبعة عناصر أمن.

وقال مصدر أمني مسؤول إن "القوة الأمنية المشتركة من قوات الدرك والأمن العام والأجهزة الأمنية أنهت عمليتها الأمنية في محافظة الكرك" 118 كلم جنوب عمان.

وأضاف المصدر في تصريحات أوردتها وكالة الأنباء الأردنية (بترا) أنه نتج عن العملية مقتل أربعة من القوات الأمنية وإصابة 12 آخرين من الأجهزة الأمنية.

وأوضح أنه "تم قتل أحد الإرهابيين وضبط إرهابي آخر اعترف خلال التحقيق الأولي معه بعلاقته بالخلية الإرهابية التي استهدفت عددا من أفراد الأجهزة الأمنية والمدنيين في منطقتي القطرانة وقلعة الكرك، وأنه قام بشراء الأسلحة وتمويل تلك الخلية"، مشيرا إلى أن التحقيق مازال جاريا معه.

وبحسب المصدر فإن القوة الأمنية ضبطت كمية من الأسلحة والذخائر بحوزة المجرمين، مضيفا أن قوة أمنية كافية بقيت هناك لمتابعة أعمال تمشيط المنطقة وتأمينها وضبط كل ما يخالف القانون.

تحديث (20:02 بتوقيت غرينيتش)

تعهدت الحكومة الأردنية الثلاثاء بمواصلة العملية الأمنية في محافظة الكرك، وذلك بعد يومين من هجوم تبناه تنظيم الدولة الإسلامية داعش أدى إلى مقتل 10 أشخاص.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام والمتحدث باسم الحكومة محمد المومني خلال مؤتمر صحافي في عمان الثلاثاء إن "العملية لا تزال مستمرة ولكن في مراحلها النهائية وستنتهي قريبا".

وأضاف "لن يهدأ لنا بال قبل أن نجتث الإرهاب ونحمي بلدنا".

وأكد المومني مقتل "إرهابي" في العملية وتنفيذ عدة اعتقالات، من دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل.

وفي شرحه للعملية، أشار إلى أن أحد المطلوبين على صلة بالخلية الإرهابية المسؤولة عن أحداث الكرك أقر بوجود أسلحة أخرى في منزله، حيث توجهت قوة أمنية إلى ذلك المنزل برفقة المتهم، لكنه هرب فور وصوله هناك واشتبك مع القوة، ما أدى إلى مقتل أحد عناصرها.

وأوضح أن مسلحين آخرين انضموا إليه واشتبكوا مع قوة من الدرك، ما أدى إلى مقتل ثلاثة عناصر أمنية أخرى.

تحديث: 14:02 ت غ

اندلعت اشتباكات بين قوات الأمن الأردنية ومسلحين في منطقة الوسية بمحافظة الكرك، وذلك بعد يومين من هجوم تبناه تنظيم داعش أدى إلى مقتل 10 أشخاص.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن أربعة من أفراد الأمن قضوا في تبادل لإطلاق النار خلال عملية أمنية استهدفت منازل مطلوبين في المنطقة.

وكثفت الشرطة الأردنية من عمليات المداهمة للقبض على مطلوبين في الكرك مؤخرا بعد الاشتباكات التي حدثت بين الأمن ومسلحين في قلعة المدينة التاريخية.

وكان العاهل الأردني عبد الله الثاني قد قال الثلاثاء إن الهجوم في الكرك الأحد "لن يؤثر على أمن واستقرار الأردن، بل سيزيده قوة".

المصدر: وكالات

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG