Accessibility links

الشرطة الأردنية تلاحق "المسيئين" لضحايا ملهى اسطنبول


أشخاص يلوذون بالفرار أثناء اعتداء اسطنبول الأحد الماضي

فتحت السلطات الأردنية تحقيقا بشأن "إساءة" بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي للضحايا الأردنيين في هجوم النادي الليلي باسطنبول الذي وقع فجر الأحد الماضي.

وصرح مصدر بمديرية الأمن العام بأن وحدات وأقسام مكافحة الجريمة الإلكترونية في المديرية باشرت التحقيق والتتبع لعدد من الحسابات، حسب ما نقلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) الثلاثاء.

وأكد المصدر أن إجراءات التحقيق في تلك الحسابات ستستمر لحين تحديد هوية أصحابها وضبطهم وإحالتهم للقضاء "وفقا لأحكام قانون الجرائم الإلكترونية وقانون العقوبات".

وأوضح أن هؤلاء "تهكموا وأساءوا للضحايا وذويهم إضافة إلى ما حملته تلك المنشورات من بث لخطاب الكراهية والتفرقة بين أبناء المجتمع الأردني".

وكانت السلطات الأردنية قد أكدت مقتل ثلاثة مواطنين في الهجوم.

المصدر: وكالة الأنباء الأردنية (بترا)

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG